مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 21 فبراير 2019 01:00 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 16 فبراير 2019 08:27 مساءً
  في كلمته اليوم قال اللواء أحمد بن بريك ، قلنا للرئيس هادي ان يستقر في القصر الجمهوري بحضرموت وسنجعل منه رئيساً فعلياً .وانا اسمع هذا الحديث اتسائل لماذا لم يستقر الزبيدي في نفس القصر
السبت 16 فبراير 2019 07:23 مساءً
  يخطو المحافظ سالمين خطواته في بناء حاضر ومستقبل العاصمة عدن بكل تأن وثبات .متجاوزا كل التحديات والعراقيل التي تواجهه وبشكل يومي ..لانه يحمل هم العاصمة عدن .وهو الذي اخذ على نفسه عهدا
السبت 16 فبراير 2019 07:11 مساءً
من اصعب المواقف على المواطن او اي فرد والتي ستظل خالدة في ذهنه ان يعيش في وطنة غريبآ وتائهآ في دهاليز الحياة اليومية التي افرزت ان هذه الغربة لها عدة مسميات وتوجهات نظرآ لبلوغها افاق مسدوده
السبت 16 فبراير 2019 06:37 مساءً
  باسلوب فاضح وتعامل سافر مع الكيان الاسرائيلي بين طرفي النزاع اليمني الحوثيين والشرعية وبسابقة لم تشهدها اليمن من قبل عندما اقدم الحوثيون على اهداء نسخة ناذرة من التوراة كانت محفوظة في
السبت 16 فبراير 2019 06:00 مساءً
 ١// لم يتنبّه كثيرين لإعلان نبأ إنتهاء العصر الذّهبي لمصفاة عدن ، أو بالأصح الإعلان الرّسمي لشهادة وفاتها ، وهذا تضمّنهُ صراحةً منشور مديرها رقم (١) لهذا العام ، بل ومن السّطرِ الأول
السبت 16 فبراير 2019 05:59 مساءً
 توجد منازعة حقيقية صامتة تثورمنذ اليوم الأول لخروج الإنجليز من مستعمرتها عدن, ولم تزل, بين أبناء عدن ومستوطنيها وحكامها الجدد الأخلاط الذين قدموا إليها, بعد خروج الإنجليز من المدينة, من
السبت 16 فبراير 2019 03:24 مساءً
    كعادتي بعد صلاة الجمعة من كل أسبوع أتوجه إلى مقبرة "يعقوب*" لزيارة قبر والدتي وقراءة الفاتحة على روحها, وذلك لأن الشوارع المؤدية إلى المقبرة في هذا التوقيت تكون خالية من السيارات
السبت 16 فبراير 2019 02:33 مساءً
علي أن اعترف أن هناك شيء يستحق الاعجاب في ممارسات خصوم الحق الجنوبي في دأبهم على التشكيك والتثبيط وتمنية النفس بالميئوس منه في حالة يمكن أن نطلق عليها (إصرار اليائس) على الدفاع عن حلم فات
السبت 16 فبراير 2019 02:00 مساءً
يا شرعية، ويا انتقالي، ويا حوثي، نريد دولة، فمن سيقدمها لنا؟  بالنسبة للحوثي جاء والدولة قائمة وسحبها على خشمها حتى تكسرت أسنانها، وتمزقت أحشاؤها، فأنت أيها الحوثي لست جديراً بأن تأتي لنا
السبت 16 فبراير 2019 01:41 مساءً
في شبوة سئمنا الصراع الحزبي ، والجدال السياسي البيزنطي ، واعتقد بأننا في شبوة ليس بحاجة لمزيد من الصراعات والفرقة والشتات، نعم في شبوة نحتاج إلى محبة والفة وتكاتف وعمل جماعي تحت شعار (شبوة
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
اول مروحية للتحالف تهبط في مناطق حجور
أسعار الصرف وبيع العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني اليوم بعدن
مقتل موظف بجهاز الرقابة والمحاسبة بالمنصورة
اليافعي لوزراء الشرعية:قدموا استقالتكم
تقرير: النفط في شبوة .. خطر ممنوع الاقتراب
مقالات الرأي
حسين السقاف كنت في نظرتي للمجلس الانتقالي مثل الكثير متأثرا بمطابخ الدعائية والإشاعات التي تبث سمومها في
يقف أحمد امام لجنة تبصيم خاصة بصرف الغذاء العالمي والى حواليه افراد عائلته الصغير والكبير ..يظهر على وجهه
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته في البدء نهديكم أطيب التمنيات والتحايا ونتمنى لكم التوفيق في مهامكم الوطنية
    -الشراكة الحقيقية بين الجنوب ودول التحالف العربي ليس بترديد شعارات او إعطاء وعود بالمساعدة على فك
المواطنة مفهوم تاريخي شامل وله أبعاد عديدة قانونية وسلوكية وإدارية وإجتماعية. لذلك فإن نوعية المواطنة تثأثر
اتوقع الجميع بأن الحوثيين قد قاربوا على النهاية بعد اغتيالهم الرئيس السابق علي عبدالله صالح ومارافقة بعد ذلك
صراحة صرت أشفق على دولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك على وضعه الذي لا يحسد عليه , تركة كبيرة جدآ لفساد
يقدم الحوثيون يومياً الدليل تلو الدليل على أنهم جزء من موروث إستبدادي غاشم لا يرى اليمن غير أرض مستباحة .
لا يملك زمام الأمر إلا من هو له أهل، والبلد اليوم تمر بأصعب مراحلها، فقد تداعت الأكلة إليها، فالوطن اليوم
كان لدى جمهورية اليمن الدمقراطية الشعبية للجنوب اربعة اماجد تحت الثراء وكنا نحتفل بهم ونضع لهم اكليل من
-
اتبعنا على فيسبوك