مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 17 يوليو 2018 10:18 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
استقرار سعر الصرف لايتحقق عبر العودة الى سياسة الدعم وان ضمنيا 2-2
اولا في توصيف المشكلة : يكاد يكون؛ انقسام النظام المالي في اليمن وفي المقدمة وجود، بنكين ،مركزيين، مختلفين من حيث سياساتهما، ومتفاوتين من حيث الاهمية؛ والنطاق، و التاثير من بين :اهم التداعيات الاقتصادية والمالية التي نتجت عن اخراج حكومة الشرعية بالقوة من صنعاء ؛ونتجت عن الحرب ،التي لازالت تمضي بوتيرة، متسارعة، في عامها الرابع
هل اصبح طارق عفاش ابن الجنوب البار؟
لماذا الهجوم على الرئيس هادي  بينما  الاجدر بكم ان تهاجموا طارق عفاش  والحرس الجمهوري  الامن المركزي احد اركان الحرب القذرة التي شنت على الجنوب في مارس   2015 التي كانت دباباته تقصف احياء عدن بشكل جنوني  وقناصته تقتل الابرياء  ولكن بصمود وتضحية الشهداء وانين الجرحى انهزمت الت القتل والتدمير وخرجت تلك القوات
قيادات "فاسدة" لم "تشبع" من أكل الحرام
  احمد بوصالح انعم الله علينا وأعطانا بسخاء من كرمه المعهود سبحانه وتعالى من القيادات "الكرتونية" ممن يستحسن وصفهم بقيادات "هشك بشك" ، أعطانا منها الكثير إلى درجة ان الجنوب اصبح يقول يا"ضيقي" من تلك القيادات . فبنعمة الله وكرمه الجيش من هذه النوعية "مليان" والأمن "مليان" ومن كثرها لم يتبقى للقيادات المحترمه "المصليه على النبي" وسع
لا أخبار سارة في البلد
الناس في بلدانهم عايشين بأمان ومبسوطين وهمومهم اليومية بسيطة وأحنا حياتنا في بلادنا دحس الدحيس ولا أمان فيها ولا أحلام تثمر ولا أمل يزهر وأيامنا ميتة بلا افراح واحزاننا وفيرة لانهاية لها وأوقاتنا كلها هموم كبيرة تفصع الظهر وتخلي الواحد عايش وهو مش عارف ماهو الهدف الأساسي من حياته . لا اللي في الداخل مرتاحين وهادئين ولا اللي في
نعم هادي ... وحتماً منصور !!
بثباته وتماسكه وإصراره وصبره وحكمته يخوض فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي أعتى المعارك على مختلف الجبهات , من أجل عودة الحق الذي اغتصب من قبل فئة ضالة اختطف الوطن بقوة السلاح , فقد كان ولازال أقوى وأشجع من أن تقتلعه عواصف الانقلابيين الحوثيين الإيرانيين , كشجرة عاتية في مهب الريح , لا ينحني ولا ينكسر.. ولا يلين .. ولايعرف إلا
المناضلون الجدد يقولون ( قضيتنا الجنوبية ) !!
يصر المناضلون الجدد من ركاب المحطة الاخيرة في ركوب موجة القضية الجنوبية  بعد مشاور كفاح طويل خاضه الشرفاء الحقيقيين تحملوا مواجهة العنف والتعسف والاقصاء والسجون والملاحقات لأجهزة نظام (صالح) وهي في اوج قوتها ودفعوا ضريبة مواقفهم  على حساب صحتهم فاتحين صدورهم  لرصاصات الموت دون خوف  ناهيكم غن حجم الظلم الذي
هوشلية وفساد وزراء وقادة الرئيس هادي !!
ماذا سيكتب التاريخ ويقول عنكم ؟ وصمة عار فلنبدأ من هنا ، وصمة عار لابد من تغيير المسار نحو الافضل ياهادي !! كيف الخلاص هل هناك توجه سياسي مسؤول لإنقاذ البلد؟ ، هل هناك دراية ومعرفة لديك بمايعمل اصحاب البدلة والكرفتة المغشوشة واصحاب الخوذات والنياشين والقلاع الكذابة؟  نعم لتوضيح ذلك خذ التمرين الاتي : عندما اجتاح المغول مدينة
مامضى من العمر أكثر من الذي سيأتي
ما مضى أكثر من الذي سيأتي قالها هادي ومن يقرأ ما بين حروفها يعلم مدى عظمة هذا الرجل، فمن خلال هذه الكلمات البسيطات يقدم هادي للرفاق نصائح لعلهم يعودون إلى رشدهم قبل خراب مالطا، فلقد فرط القادة السابقون بالوطن من أجل حماقات ومكايدات سياسية رعناء، مضى ما مضى ولن نفرط بما هو قادم، هكذا يتضح للقارئ لما بين كلمات هادي التي تنم عن حزن


الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
اليزيدي يعقب على قائد شرطة دارسعد بخصوص واقعة إغتصاب فتاة
حارس في كلية العلوم الإدارية بجامعة عدن يدخل الفرحة لأحد طلاب الكلية
فضيحة أخلاقية .. عصابة متهمة باغتصاب الأطفال تستخدم مضادات الطيران للهجوم على منزل الطفل رياض في تعز
عاجل : نجاة قيادي اصلاحي من محاولة اغتيال بعدن واصابته بجراح
عقب ضغوطات مارستها قبيلته.. قوات الأحمر تطلق سراح المواطن القميشي
مقالات الرأي
اولا في توصيف المشكلة : يكاد يكون؛ انقسام النظام المالي في اليمن وفي المقدمة وجود، بنكين ،مركزيين، مختلفين من
لماذا الهجوم على الرئيس هادي  بينما  الاجدر بكم ان تهاجموا طارق عفاش  والحرس الجمهوري  الامن
  احمد بوصالح انعم الله علينا وأعطانا بسخاء من كرمه المعهود سبحانه وتعالى من القيادات "الكرتونية" ممن
الناس في بلدانهم عايشين بأمان ومبسوطين وهمومهم اليومية بسيطة وأحنا حياتنا في بلادنا دحس الدحيس ولا أمان فيها
بثباته وتماسكه وإصراره وصبره وحكمته يخوض فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي أعتى المعارك على مختلف
يصر المناضلون الجدد من ركاب المحطة الاخيرة في ركوب موجة القضية الجنوبية  بعد مشاور كفاح طويل خاضه الشرفاء
ماذا سيكتب التاريخ ويقول عنكم ؟ وصمة عار فلنبدأ من هنا ، وصمة عار لابد من تغيير المسار نحو الافضل ياهادي !! كيف
ما مضى أكثر من الذي سيأتي قالها هادي ومن يقرأ ما بين حروفها يعلم مدى عظمة هذا الرجل، فمن خلال هذه الكلمات
غرام ألأسياد يتجسد اليوم على أرض الواقع ألجنوبي تحديدا بهذا العبث الذي لا ينتهي في حياة ألجنوبيين .. عبث ينخر
اطلع باص اسمع الركاب يقولوا (الضليعة نهبوا عدن ) تدخل مطعم تسمع ( عدن كلها ضليعة ) تدخل مقيل وقت النقاش تناقشهم
-
اتبعنا على فيسبوك