مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 24 فبراير 2019 01:36 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الثلاثاء 30 أكتوبر 2012 01:21 مساءً
في عدن تنتهك الأعراض , وفي عدن تقتل البشر دون تميز , وفي عدن تقتل النساء , وفي عدن يوجد الظلم والظلام , وفي عدن تطمس المعالم والتاريخ , وفي عدن يستباح كل شيء , وفي عدن كل شيء مسموح (إلا العدل لامجال
الثلاثاء 30 أكتوبر 2012 11:11 صباحاً
يعاني اليمن من تركة كبيرة, ومخلفات جمة, من قبل ثورتي سبتمبر وأكتوبر, حيث بقيت المشاكل والأزمات تعصف باليمن, مثل كرة الثلج المتدحرجة دون معالجات جذرية في شمال اليمن وجنوبه وبين الشطرين, حتى خلفت
الثلاثاء 30 أكتوبر 2012 11:02 صباحاً
كثيرا ما يطل علينا البعض بكتابات أو تصريحات تحذر أبناء الجنوب من ضياع قضيتهم إن هم رفضوا الانخراط في ما يسمى الحوار الوطني المزمع إجراؤه في صنعاء والمتمعن لتلك الكتابات والتصريحات يكتشف انها
الاثنين 29 أكتوبر 2012 10:18 صباحاً
وأنا أبحر في غيابات " الانترنت " شدتني مقالات كانت تتحدث عن الثورة الفرنسية والثورات التي قامت في أوروبا  كانت كلمات متنوعة عن كم الثقافة والفن التي أنتجته الثورة الفرنسية هنا وقفت مع نفسي
الاثنين 29 أكتوبر 2012 10:14 صباحاً
سعدنا كثير بالزيارات المكوكية المتكررة لوزير المغتربين الى المملكة العربية السعودية وكنا نتفائل كثيرا بهذه الزيارات وبان تكون لها بصمات  في  حل قضايا المغتربين ومع كل زيارة لمعالي وزير
الاثنين 29 أكتوبر 2012 10:10 صباحاً
إن الحوار يستند إلى المبادرة الخارجية وهي المبادرة التي جاءت تعالج الأزمة بين أطراف الصراع في صنعاء والموقعة على المبادرة ، إذ جراء الاستماع إليهم من قبل الدول الراعية للمبادرة  وباعتبار
الاثنين 29 أكتوبر 2012 10:03 صباحاً
تواصل الولايات المتحدة تقديم نفسها على خشبة المسرح العالمي ، باعتبارها لاعب دور البطولة في تجسيد شخصية القديس ، دون أن تدرك أنه وفي كل مرة يشاهد فيها الجمهور سوء أدائها ، تتضح له الصورة أكثر
الأحد 28 أكتوبر 2012 09:31 مساءً
  مشكلة الجيش حالياً في اليمن تذكرنا بحالته حينذاك عند بدء استلام الرئيس الشهيد الحمدي للجيش؛ مع فارق مستوى المشكلة طبعاً، جاءت ثورة 11 فبراير والجيش ينتمي في قياداته العُليا الميدانية الى
الأحد 28 أكتوبر 2012 08:55 مساءً
عبارة نسمعها كثيراً ويرددها الكثيرون في حلهم وترحالهم,ليس أعتزازاً أو فخرا أو أبتهاج ولكن من باب التذمر والأستياء وعدم الرضاء عن شيء..لان في اليمن دائما تقلب الحقائق  وتسلب الحقوق وتنتهك
الأحد 28 أكتوبر 2012 07:23 مساءً
إن من أهم أسباب سقوط الأمم وفشلها وتأخرها وذهاب قوتها وتسلط خصومها عليها . تفرقها واختلافها ونزاعها وتنافس رجالاتها على الزعامة والسيادة والمناصب والمكاسب لذلك حذر الله من التفرق في آيات
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
هل لديك اسرة فقيرة وتحتاج لمرتب شهري مجاني في عدن او في غيرها (تعرف على الطريقة)؟
أسعار الصرف وبيع العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني اليوم بعدن
تقرير امريكي: احتياطي النفط في اليمن يفوق احتياطي نفط دول الخليج
عاجل : وزير الداخلية يوجه بالافراج عن مصريين موقوفين في عدن وتكفل الدولة بنقلهم الى مصر
عاجل : العثور على جثة شاب مرميه في منطقة المصعبين بعدن
مقالات الرأي
عندما نطالع تصرفات أهم الأجهزة في الدولة والتي من المفروض أن تحمي حقوق الشعب مثل القضاء والنيابات تقف عند
البوابة التي تعتبر من أخطر المعضلات التي تهدد أمن المناطق الجنوبية بل تعد من أسهل المنافذ لإحتلال
  -من مصلحة الجنوب وممثله الانتقالي فشل حكومات الشرعية. من مصلحة الاقليم والعالم ان تفشل هذه الحكومات التي
  وصف مقدم حفل البارحة الطالب النابه عبد الله صلاح برعية زميل له ، آخر، سالم شاكر، بأنه الدينمو المحرك
----------------------يسعى الانقلابيون الحوثيون في ظل المعطيات الجديدة بكل الوسائل إلى الدفع بالأمور نحو تجميد العمل
مع التأخير في عدم اي انتصار عسكري او سياسي  في حرب دول التحالف  والشرعية يقابله هناك انتصار سياسي
يستمتع الدبلوماسي العجوز مارتن غريفيث بتنقله بين الانقلابيين و بين الشرعية، و الذي يعاملهما بنفس المكيال،
رحم الله الشهيد القائد اللواء محمد صالح الطماح، الذي رحل قبل أربعون يوماً، واليوم يتم تأبينه بحضور مبهر
كعادتي كل صباح استنشق الهواء الطلق من بلكونت منزيلي واتحسس النسمة الباردة التي تداعبني بريحها العطر لاخذ
الحادي والعشرون من فبراير ٢٠١٢م لم يكن يوما اعتياديا . . كان يوما مشهودا سجل فيه اليمنيون ميلاد وطن يرسم ملامح
-
اتبعنا على فيسبوك